ارسال الشبه والاسئلة السريعة
تحدیث: ١٤٤٢/٤/١٨ السیرة الذاتیة کتاب.رساله مقاله.شعر الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار الاتصال
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

احدث الأسئلة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

هل يجوز بلع دم اللثه في نهار شهر رمضان؟

سيد قبل سنتين قال بأن بلع دم اللثه في نهار شهر رمضان جائز
بحجة انه اذا استمر الشخص في اخراجه فإنه لا ينقطع نزفه
و اليوم اسمع حكم بلع دم اللثه حرام !!!
اذاً من منا المسؤول عن الايام التي اتبعنا فيها حكم بلع دم اللثه !!!
و لماذا هذا الظلم و عدم المبالاة بأحكام الله عند بعض من يدعي العلم؟
و السؤال المهم هل أعيد صيام هذه الأيام و هل يتوجب عليّ كفاره؟

مع العلم أن هاذان السيدان يتبعان نفس الفقيه ( المرجع)
سلام عليکم

مسئلة دم اللثة في الکتب الفقهية لها فروع و حالات مختلفة و يحتمل أن تکون الإجابتين صحيحة ولابدّ من بيان المسئلة بدقة.

ولذا يمکن أن يقال:
 إذا کان الدم في اللثة، قليل بحيث يستهلک في الفم من دون تعمد، فبلعه يجوز (مع وجود شرائط خاصة لا نحتاج إلی بيانها في المقام)، والصيام صحيح ولا يجب القضاء.
أمّا إذا کان الدم کثير بحيث لا يستهلک بنفسه ويمکن إخراجه من الفم، فيجب إخراجه و مع البلع عمداً، يجب القضاء وتجب الکفارة أيضاً إذا کان عالم بالحکم لإفطاره العمدي، کما إذا کان جاهل بالحکم مقصراً.
أمّا إذا کان جاهلاً قاصراً (کما هو الحال في مسئلتکم ظاهراً) فلا تجب عليه الکفارة ولا القضاء، ولکن يمکن له أن يقضي الصوم إحتياطاً.
أمّا إذا کان الدم کثير و لا يمکن إخراجه من الفم للمشقة و الحرج الکثير، فالظاهر عدم صحة صومه مع الإمساک في أيام شهر رمضان إحتياطاً و وجوب القضاء من دون الکفارة.

ولکن مع هذا کله، فإستفسروا مکتب المرجع الذي تقلدوه في هذه المسائل وأمثالها، لکي يطمئن قلبکم إن شاء الله.

والله العالم بحقائق الأمور
محمد العلوي
التاريخ: [١٤٤١/٩/٨]     تصفح: [196]

ارسال الأسئلة