ارسال الشبه والاسئلة السريعة
تحدیث: ١٤٤٠/١٢/١٩ السیرة الذاتیة کتاب.رساله مقاله.شعر الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار الاتصال
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

احدث الأسئلة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

انا ملتزمه بختمة زيارة عاشوراء الكامله مع ١٠٠ سلام ١٠٠ لعن ما هي حدود شرود الذهن خلال تكراري اللفاظ السلام واللعن كثيرا يشرد ذهني الى امور كثيره في مختلف الامور ؟

سلام عليكم
بلا زحمه سؤال

انا ملتزمه بختمة زيارة عاشوراء
الكامله مع ١٠٠ سلام ١٠٠ لعن
ما هي حدود شرود الذهن خلال تكراري اللفاظ السلام واللعن
كثيرا يشرد ذهني الى امور كثيره
في مختلف الامور
الشراء والتفكير و اشغال اخرى مثل الطبخ وووو

واحاول ان اعيد ذهني بذكر مصيبة عاشوراء وغيرها
ممكن تسجيل واضح حتى يتسنى لي الاطمئنان بأني اديت الزياره او الختمه حقها

هل یکون امراً راجحاً ومحترماً ومحسوباً عند الله ولا يعتبر هباء وهواء في شبك

اذا انا اسوي الختمه بتفاصيلها الوارده عن الامام الصادق ع من اجل طلب الزواج من شخص وهو رافض تماما وقد يكون مرتبط ويقول خل تشوف حياتهه وتحاول تتجاوز هذه المرحله
علیکم السلام و رحمة الله


اولاً الختمة لا إشکال فيها إن شاء الله بسبب هذه الأمور.

ولتشرد الذهن، فهو من خصوصیات العمل المکرر مثل الذکر و الصلاة و...
والقدم الأساسی للذکر أن لا يکون ذهن الذاکر قبل شروع الذکر، مشغول بالأمور الدنيوية، و لذا أحسن أوقات الذکر بعد صلاة الصبح لأن الذهن في الليل يستریح، و لذا يمکن له الترکيز الأکثر.

و أن لا يکون الذاکر قبل الذکر في حال المعصية أو البُعد عن الله، لأنّ الترکيز في الذکر يحتاج إلی مقدمات لابدّ من حصولها قبل الذکر و في طول الحياة.

وللترکیز الأکثر يمکن لکم سدّ أبواب الذهن عن غير ذلک الذکر وأبواب الذهن هي السامعة و الباصرة فمثلاً لابدّ أن يکون الذکر دائماً في مکان معين لا يأتي فيها أحد و لا يُسمع فيها صوتٌ و لا يکون فيها التجملات أو ما يجذب العین و الذهن، و يقصد الإنسان في طول الذکر النظر إلی مکان معين له إرتباط بالذکر، مثلاً ينظر الذاکر إلی فقرات زیارة عاشوراء و يقرئها بصوت لکي يسمع صوته حتی يمکن للذهن الترکیز علی الصوت، و الضوء القلیل حین الذکر و....
و أمثال هذه الأمور التي توجب الترکیز علی العمل.

و بهذه الشرائط بعد کم يوم، يحسّ الذاکر بالترکیز الأکثر إن شاء الله، و هناک کلام کثير حول الترکيز و طرق مختلفة توجب ذلک.

و الله العالم
محمد العلوي
التاريخ: [١٤٤٠/١١/١]     تصفح: [33]

الأسئلة في هذا القسم (الأسئلة الأخلاقية)

ارسال الأسئلة