ارسال الشبه والاسئلة السريعة
تحدیث: ١٤٤٠/٤/٤ السیرة الذاتیة کتاب.رساله مقاله.شعر الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار الاتصال
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

احدث الأسئلة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

لدينا مشاکل کثيرة في العائلة مع والدي ووالدي مع إخواني وأخواتي وأختي مع زوجها التي تريد الطلاق منه...

سلام عليکم
لدينا مشاکل کثيرة في العائلة مع والدي ووالدي مع إخواني وأخواتي وأختي مع زوجها التي تريد الطلاق منه و...
فبماذا تنصحونا لحلّ هذه المشاکل العائلية وکيف نعالجها؟
علیکم السلام 

بصورة عامة، المشاکل العائليّة کما قلت من قبل، هي نتيجة لمقدمات غير صالحة ولحلّ هذه المشاکل، لابدّ من حلّ تلک المقدمات، التي هي بمنزلة العلة لهذه المشاکل وحينما رفعنا العلة سيرتفع المعلول بلا شکّ، فلهذا لا يمکن لنا رفع العلل و حلّ المشاکل، إلّا بعد دراسة الموضوع وتشخيص تلک العلل والمقدمات.

فلا بدّ أن تکتب العلل التي تظنّ بأنّها هي التي أوصلتکم إلی هذه الحالة أو تسئل الأخت الکريمة من علل إصرارها علی الطلاق أو تسئل زوجها من علة إختلافهم، أو تسئل الوالدة من علل الوضع الموجود في البيت ، وکلّ من يريد حلّ المشکلة، سيفکر بالموضوع لمدة ساعة أو ساعتين أو يوم أو يومين أو .... ويکتب جميع العلل اللتي يعلم أو يظنّ بأنّها هي من المقدمات المسببة للمشکلة، و ترسل کلّ ما کتبته أوکتبوه، حتی نسعی لکي نرفع العلل بالطرق المختلفة الموجودة في علم النفس ، لکي نصل إلی النتيجة الصالحة إن شاء الله.

و هذه الطريقة هي الطريقة المؤيدة من قبل علم النفس والأساتذة والدکاترة في علم النفس في العالم، واعلم ربّما يکون العمل بها في بداية الأمر، من الصعب المستصعب، ولکن إذا بدئت أو بدئتوا بها، وتيقّنتم وإطمئننتم بهذه الطريقة، سترون نتائجها الإصلاحيّة في الفرد والعائلة إن شاء الله.

وفي شفاء المريض لابدّ من وجود أمور:
 أوّلها أن يتيقن الفرد بأنّه مريض، 
والثاني أن يتيقّن بأنّ هناک دواء لهذا المرض يمکن له الحصول عليه، 
والثالث أن يريد الشفاء ولا يکون من الذين تعاودوا علی مرضهم أو نسوه أو تغافلوا عنه، 
والرابع أن يعلم بأنّ هناک طبيب إمّا يعرفه و متيقّن بطبابته أو لا يعرفه ولکن يصرف المال الکثير أو يبذل الجهد الکثير في مقابل طبابته ولأحد هذين الأمرين والأمور السابقة عليها،
 سيشرب من دواء الطبيب ولو کان مرّاً، وسيقبل بالعمليّات الجراحيّة ولو کانت مؤذية ظاهراً، ويمکن للطبيب لمثل هذا الفرد، علاج المرض.
 أمّا المريض الذي: لايقبل بأنّه مريض، أو متيقّن بعدم وجود الدواء لمرضه، أو متيقن بعدم حاذقيّة الطبيب، أو قبل المرض وتعاود عليه، فلا يشرب من الدواء وإن کان کالعسل.

والله العالم 
السيد محمد العلوي
التاريخ: [١٤٤٠/٣/١١]     تصفح: [8]

ارسال الأسئلة