ارسال الشبه والاسئلة السريعة
تحدیث: ١٤٤١/١١/١٢ السیرة الذاتیة کتاب.رساله مقاله.شعر الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار الاتصال
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
احدث العناوين الأخبار العشوائیة أکثر الأخبار مشاهدة
  • أسعد الله أيامكم بمولد الامام علي بن موسي الرضا عليه السلام
  • أسعد الله أيامكم بميلادالسیدة فاطمة المعصومة سلام الله علیها
  • بذكرى استشهاد الإمام جعفر الصادق (عليه السلام)
  • الثامن من الشوال ذكري هدم قبور ائمة البقيع عليهم السلام
  • اسعد الله أیامنا وأیامکم وتقبل الله منا ومنکم صالح الأعمال بحلول عید الفطر المبارك
  • اعظم الله اجورنا و اجورکم باستشهاد مولى الموحدين امير المؤمنين علي عليه السلام
  • نبارك لكم مولد كريم اهل البيت الامام الحسن المجتبى عليه السلام
  • ميلاد أمل المستضعفين الامام المهدي المنتظر صاحب العصر و الزمان عجل الله تعالي فرجه
  • ذكرى مواليد الأنوار المحمدية الثلاث الإمام الحسين ابن علي عليه السلام وأخيه أبي الفضل العباس والإمام زين العابدين عليه السلام
  • عظم الله أجوركم باستشهاد الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام
  • بعد نشر خبر إصابة سماحة السيد عادل العلوي وإبنه السيد محمد العلوي بفايروس کرونا
  • عظم الله أجوركم باستشهاد سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء عليها السلام
  • مولد السيدة زینب علیها السلام
  • مولد الامام حسن العسكري عليه السلام
  • یوم امامة صاحب العصر و الزمان
  • عظم الله اجورنا و اجوركم باستشهاد الامام الحسن العسكري عليه السلام
  • نعزی الامة الاسلامية بمناسبة استشهاد الامام علي بن موسي الرضا عليه السلام
  • ذكرى رحيل نبي الامة وولده الإمام الحسن (ع)
  • عظم الله اجورنا واجوركم بشهادة الامام الحسن المجتبى عليه السلام
  • كل عام وانتم بخير واسعد الله ايامكم بمناسبة حلول عيد الله الاكبر
  • احدث العناوين

    الأخبار العشوائیة

    أکثر الأخبار مشاهدة

    مظلوميّة الزّهراء سلام الله علیها وأوّل لاحقة برسول الله صلی الله علیه وآله وسلم - بقلم السید عادل العلوي


    مظلوميّة الزّهراء سلام الله علیها وأوّل لاحقة برسول الله  صلی الله علیه وآله وسلم - بقلم السید عادل العلوي

    الحديث : أمالي شيخنا المفيد 1 بسنده قال : «لمّا حضر النبي  6 الوفاة بكى حتّى بلّت دموعه لحيته ، فقيل يا رسول الله ما يبكيک؟ فقال : أبكي لذريّتي وما تصنع بهم شرار أُمّتي من بعدي ، كإنّي بفاطمة بنتي ، وقد ظلمت بعدي ، وهي تنادي يا أبتاه يا أبتاه ، فلا يعينها أحد من أُمّتي ، فسمعت ذلک فاطمة فبكت ، فقال لها رسول الله 6 لا تبكين يا بنيّة ، فقالت لست أبكي لما يصنع بي من بعدک ، ولكن أبكي لفراقک يا رسول الله، فقال لها: أبشري يا بنت محمّد بسرعة اللّحاق بي ، فإنّک أوّل من يلحق بي من أهل بيتي ».

    إنّ الحديث الشّريف يدلّ بوضوح على مظلوميّة أهل البيت  : كما يدلّ على أن من يظلمهم إنّما هم من شرار أُمّته من بعده ، فإنّهم إنقلبوا على أعقابهم ، وغرّتهم الحياة الدنيا، وباعوا آخرتهم بالحظ الأوكس الأدنى ، فخسروا الدنيا والآخرة وذلک هو الخسران المبين .

    كما يدلّ على جواز البكاء على مصائب أهل البيت  :.

    ويدلّ على خصيصةٍ من الخصائص الفاطميّة ، فإنّها أوّل من تلحق الرّسول الأعظم إلى دار الآخرة من أهل بيته  :.

    البحار عن كتاب دلائل الإمامة المحمّد بن جرير الطبري الإممي ، عن أبي المفضّل الشيباني ، عن محمّد بن هاشم ، عن أحمد بن محمّد البرقي ، عن أحمد بن محمّد بن عيسى بسنده عن أبي بصير عن أبي عبد الله 7 قال : «ولدت فاطمة في جمادي الآخرة اليوم العشرين منها سنة خمس وأربعين من مولد النّبي  6، فأقامت بمكّة ثمان سنين وبالمدينة عشر سنين ، وبعد وفاة أبيها خمساً وسبعين يوماً، وقبضت في جمادي الآخرة يوم الثلاثاء لثلاث خلون منه سنة إحدى عشرة من الهجرة »[1] .

    وفي خبر آخر: (خمساً وتسعين يوماً) والشيعته الكرام في عصرنا هذا تجمع بين القولين بأقامة المآتم الفاطميّة لثلاثة أيّام ومنهم لعشرة أيّام في الفاطميّة الاولى في الجمادي الاولى من ( 13 ـ 15) وثلاثة أخرى في الفاطمية الثانية في الجمادي الثانية من ( 1 ـ 3) فجزاهم الله خير الجزاء، فإنّ إقامة العزاء من شعائر الله، ومن يعظّم شعائر الله فانّها من تقوى القلوب .

    للمزید یمکنکم الرجوع الی ما کتبه سماحة السید عادل العلوي تحت عنوان  الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين

    ________________

    [1]   () البحار: 28، 41؛ عن الأمالي : 1، 191.